الخميس الساخن في موريتانيا

آخر تحديث : الخميس 3 أغسطس 2017 - 1:05 مساءً
الخميس الساخن في موريتانيا

سيكون غدا الخميس يوما ساخنا في موريتانيا إذ أعلن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز عن تعبئة كبيرة لحفل في ختام حملة التعديلات الدستورية المثيرة للجدل سيعلن خلاله عما سماها مفاجئات كبيرة. من جهته بدأت لجنة الأزمة في مجلس الشيوخ مرحلة من التصعيد جديدة وأعلنت الدخول في اعتصام مفتوح ودعت النواب إلى التعاطف وتحمل مسؤولياتهم ، كما دعا الشيوخ لجنة الانتخابات إلى وقف مسار التعديلات اللادستوري من وجهة نظرها أو أن يستقيل أعضاء لجنة الحكماء في حالة فشلوا في وقف مسار التعديلات كما أعلن أعضاء المجلس أنهم لن يعترفوا بنتائج هذا الاستفتاء وأنهم سيعتبرون أنفسهم من يمثل الشعب ولن يقبلوا إلغاء المجلس. ودعا عضو مجلس الشيوخ محمد سيد أحمد ولد الغزواني كل القوة الحية وفي مقدمتها الجيش إلى وقف ما سماه “تقسيم” موريتانيا . المعارضة الديمقراطية من جهتها أعلنت أنها ستصعد من أنشطتها الرافضة لهذه التعديلات بما فيها المسيرات. وسيكون الخميس آخر يوم في الحملة على أن يتوجة الناخبون لصناديق الاقتراع يوم السبت ومن المرجح أن يصوت أغلب الناخبين بنعم للتعديلات الدستورية خصوصا في ظل مقاطعة أغلبية أحزاب المعارضة. وإذا ما مرت هذه التعديلات فإن إلغاء مجلس الشيوخ سيثير جدلا قانونيا ودستوريا يزيد الأزمة السياسية في البلد حدة .

رابط مختصر
2017-08-03T07:01:20+00:00
2017-08-03T13:05:42+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مؤسسة المصداقية للإعلام الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

admin