هل يغير تواصل معادلة الزعامة الحزبية في موريتانيا

آخر تحديث : الإثنين 18 سبتمبر 2017 - 8:46 مساءً
هل يغير تواصل معادلة الزعامة الحزبية في موريتانيا

أعاد قرب نهاية مأمورية رئيس حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية تواصل محمد جميل ولد ابراهيم ولد منصور جدل مأمورية “الرئاسة” الحزبية في موريتانيا على نطاق واسع.

وفتح عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي نقاشات معمقة حول مأمورية رئاسة الأحزاب السياسية في موريتانيا، وذلك في ظل (دكتاتورية) تطبع هذا المجال حسب قولهم.

ويؤكد النشطاء المحسوبين على حزب تواصل أن الأخير سيبرهن على ديمقراطية داخلية تفتقدها الساحة السياسية في موريتانيا، وذلك من خلال مؤتمره القادم الذي سيشهد حسب هؤلاء تحولا ديمقراطيا يتمثل في انتقال رئاسة الحزب من الرئيس الحالي إلى رئيس آخر.

ويجمع أغلب المراقبين على أن خطوة من هذا النوع ستكون سابقة من نوعها في موريتانيا خصوصا في صفوف المعارضة، التي تتم قيادة أحزابها في الغالب من طرف “الرئيس المؤسس” دون الخضوع للنصوص الحزبية التي تفرض عادة التناوب على زعامة الحزب.

وبحسب برقيات سابقة نشرتها وزارة الداخلية الموريتانية (الجهة التي تتولى الترخيص للأحزاب السياسية في موريتانيا) فإنه يوجد في موريتانيا أكثر من مائة حزب سياسي مابين المعارضة والموالاة، لكن الجامع بين هذه الأحزاب حسب مراقبين هو غياب أي نوع من أنواع التناوب على الرئاسة وتعطيل النصوص الحزبية الخاصة بهذا المجال.

وتتعمق هذه الظاهرة أكثر لدى الأحزاب “التقليدية”، التي حاول بعضها خلال السنوات القليلة الماضية امتصاص جنوح الشباب نحو التناوب على القيادة الحزبية من خلال إنشاء منظمات شبابية، يصفها البعض بـ”الشكلية”.

ومن المنتظر أن يثير تغيير قيادة حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية تواصل الكثير من اللغط حول هذا الموضوع في الساحة السياسية الموريتانية خلال الأيام القادمة.

 

 

 

 

رابط مختصر
2017-09-18T20:46:09+00:00
2017-09-18T20:46:09+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مؤسسة المصداقية للإعلام الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

admin2